الحياة برس - أفرجت شرطة دير البلح في المحافظة الوسطى في قطاع غزة، عن 90 غارماً، بالتعاون مع لجنة زكاة دير البلح بمناسبة اقتراب عيد الفطر المبارك.
وحضر حفل الإفراج كلاً من مدير شرطة محافظة الوسطى العميد إياد سلمان، ومدير مركز شرطة دير البلح مقدم سامي صباح، ورئيس لجنة زكاة دير البلح ورئيس بلدية المدينة أ.دياب الجرو، ومدير لجان الإصلاح بالمنطقة الوسطى أ.حماد الحسنات.
ويأتي الإفراج عن الغارمين ضمن مشروع "فكاك الغارمين في المدينة للدفعة السادسة على التوالي عن الأحبة في فلسطين" بتبرع من أهل الخير بسلطنة عمان، وأهل الخير عن طريق نادي الريان بالكويت، وآخرين.
وبين مدير شرطة محافظة الوسطى العميد إياد سلمان أنه تم تشكيل لجان مشتركة لفحص حالة كل نزيل على حدا، وإعداد كشف بالمستحقين، والبدء بإجراءات دفع المبالغ المتراكمة عليهم، والإفراج عنهم فور التسديد.
وشكر العميد سلمان أهل الخير على عطاءهم المستمر والمتواصل؛ داعيا إياهم بضرورة تقديم يد العون لأهل قطاع غزة من أجل الصمود أمام الحصار، والظروف الاقتصادية الصعبة.
بدوره أوضح دياب الجرو رئيس لجنة زكاة دير البلح وبلدية دير البلح انه تم فك ما يقارب من 90 من الغارمين من نزلاء مركز دير البلح.
وأشاد بالجهود المستمرة في تقديم كافة أشكال المساعدات لجميع شرائح المجتمع الفلسطيني خاصة وأننا مقبلون على أعتاب عيد الفطر السعيد.
كما تقدم بشكره لكافة الأطراف المشاركة التي ساهمت في إنجاح هذا الإفراج وتقديم التسهيلات الممكنة لإنجازه حسب المطلوب.