الحياة برس -  أحيت اللجنة الشعبية، وحركة فتح، وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية، في محافظة جنين اليوم السبت، الذكرى السنوية الـ73 للنكبة، بوقفة منددة بالعدوان على قطاع غزة وداعمة ومساندة للقدس وأهلها، وذلك على أرض مقبرة شهداء الجيش العراقي في قرية مثلث الشهداء.
وحضر الفعالية: ممثلون عن اللجنة الشعبية للاجئين في محافظة جنين، وحركة فتح إقليم جنين، وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية: جبهة التحرير الفلسطينية والعربية والنضال الشعبي، وجمعية إنسان للعمل الوطني، والهيئة الوطنية لتخليد الشهداء العرب، وممثلون عن اتحاد المعلمين في جنين وهيئة البترول، وجمعية الصداقة الأردنية الفلسطينية وجمعية بصمة خير .
وألقيت خلال الوقفة عدة كلمات أشادت جميعها بالهبة الوطنية لأبناء شعبنا الفلسطيني في الداخل وصمود شعبنا في مدينة القدس والمسجد الأقصى، كما أشادوا بصمود أبناء شعبنا في وجه الاحتلال، خاصة في قطاع غزة.
كما أشار المتحدثون إلى بطولات الجيش العراقي في فلسطين عام ٤٨، مؤكدين الحق التاريخي والقانوني في أرض الآباء والأجداد والتأكيد على حق العودة إلى فلسطين.
 وأجمع المتحدثون على التمسك بحق العودة والتعويض، والتنديد بالعدوان المستمر على شعبنا في قطاع غزة وعلى القدس وأهلها، وكذلك بمحاولة التطهير والترحيل لأهلنا في حي الشيخ جراح.
وطالب المتحدثون، وكالة الغوث الدولية "الأونروا"، بتحمل المسؤوليات الملقاة على عاتقها تجاه اللاجئين في سائر أماكن وجودهم.
وأكد المتحدثون أن شعبنا يحيي اليوم الذكرى للنكبة الأليمة وما زال الدم الفلسطيني المتدفق في خاصرة هذا الوطن الجريح يروي ظمأ الأرض والوطن، وما زالت معاناة اللجوء قائمة، وحلم العودة في عقول وقلوب اللاجئين، وهي متواصلة مع تواصل انتهاكات وممارسات واعتداءات الاحتلال البربرية على أبناء شعبنا في قطاع غزة.
وتم الإعلان خلال الوقفة عن إقامة نصب تذكاري للشهيد اللبناني محمد الطحان في بلدة قباطية.