الحياة برس -استشهد الشاب زهدي الطويل، ظهر اليوم الاثنين، متأثرا بجروحه الخطيرة التي أصيب بها قبل قليل برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي بمدينة القدس المحتلة.
وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال أطلقت عدة طلقات نارية صوب الشاب قرب التلة الفرنسية، وأصابته بجروح خطيرة، ما أدى إلى استشهاده على الفور.
وأفادت مصادر بوجود إصابتين في صفوف المستوطنين واحدة خطيرة والثانية متوسطة.