الحياة برس - ستعقد اللجنة المركزية لحركة "فتح" الإثنين، إجتماعاً لبحث عدداً من القضايا الداخلية والوطنية، ومتابعة ما يجري من إنتهاكات الإحتلال المتواصلة، ومتابعة قرار مجلس حقوق الإنسان ومواصلة المقاومة الشعبية، بالإضافة لترتيب البيت الداخلي في إطار تحقيق الوحدة الوطنية.
وقال عضو اللجنة المركزية للحركة صبري صيدم لإذاعة فلسطين الأحد، أن القيادة في حالة إنعقاد دائم جراء مواصلة الإنتهاكات الإسرائيلية في القدس المحتلة.
متوقعا ارتفاع وتيرة الانتهاكات الاحتلالية ضد شعبنا، وذلك قبيل تشكيل الحكومة الإسرائيلية وفشل نتنياهو بتشكيل الحكومة.