الحياة برس - وقعت وزارة التربية والتعليم واللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم اليوم الخميس، اتفاقية تعاون لبناء قدرات معلمي مشاغل الاتصالات في المدارس المهنية، وذلك بتمويل من منظمة "اليونسكو".
وتهدف الاتفاقية الى دعم التعليم المهني الأولي، والتعليم المستمر مدى الحياة، والتعليم القائم على العمل WBL، من خلال توفير فرصة لحلول تعليمية أكثر مرونة في ظل جائحة "كورونا"، وتستهدف معلمي قطاع الاتصالات في المدارس المهنية التابعة للوزارة وتطوير قدراتهم، في ظل التطورات التكنولوجية المتسارعة في هذا القطاع الواعد.
وفي السياق، أكد وزير التربية والتعليم مروان عورتاني، أن هذه الاتفاقية تأتي ضمن الدعم المقدم لإسناد قطاع التعليم المهني، وتشجيع الإقبال على التخصصات المهنية من خلال تمكين الكوادر التعليمية وتأهيلها، لافتا إلى استمرار الجهود التي تبذلها الوزارة لتطوير هذا القطاع الحيوي والاستراتيجي.
من جانبه، أكد رئيس اللجنة علي أبو زهري سعي اللجنة المتواصل للتعاون مع الوزارة لتحقيق الأهداف، خاصة في مجال دعم التعليم المهني، مثمنا دور "اليونسكو" ممثلة بمديرتها العامة وكافة مجالسها الإدارية على ما توليه من اهتمام خاص لدولة فلسطين في ظل ما يمر به المشهد الثقافي والتربوي والعلمي من تحديات.