الحياة برس - قتل مساء الجمعة شاب برصاص عناصر الأمن شرق مدينة غزة.
وقالت مصادر محلية ان الشاب قتل خلال مطاردة لسيارة كانت تقل عددا من الأشخاص أطلق خلالها أفراد الأمن النار تجاه المركبة.
الداخلية في غزة قالت بان مركبة مسرعة اقتربت بسرعة صوب احد حواجز الضبط الميداني ورفض السائق الانصياع لاوامر التوقف وتم اطلاق النار صوبها، وتبين في وقت لاحق اصابة احد الركاب ومقتله، في حين تم اعتقال اثنين آخرين.
الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" قالت في وقت لاحق، أن الشاب أبو زايد كان مع إثنين من أصدقائه في مركبة خاصة، وبعد إصابته بطلق ناري أسفل البطن، قاما بنقله لمستشفى الشفاء ومن ثم قاما بتسليم نفسيهما للشرطة.