الحياة برس - يتوقع الراصد الجوي أن يطرأ ارتفاع طفيف آخر على درجات الحرارة، اليوم الثلاثاء، ويسود جو حار جدا حتى في المناطق الجبلية وتصبح الحرارة أعلى من المعدلات السنوية العامة لمثل هذا الوقت من العام بأكثر من خمس درجات مئوية.
ويحذر من نشوب حرائق ومن التعرض المباشر لأشعة الشمس. الحرارة ستكسر حاجز الخمسة وأربعين مئوية في المناطق الغورية والبحر الميت وأريحا. مع ساعات المساء والليل يعتدل الجو نسبيا مع حرارة مرتفعة نسبيا.
وفي يوم الأربعاء، تبقى البلاد تحت تأثير الموجة الحارة جدا وترتفع الحرارة بشكل طفيف مرة أخرى ويكون الجو شديد الحر والصعوبة حتى في المناطق الجبلية العالية والمتوسطة.
لحرارة ستكون أعلى من المعدلات السنوية لمثل هذا الوقت من العام بحدود الستة درجات مئوية على أقل تقدير. وينصح بشرب الماء بكثرة وعدم التعرض لأشعة الشمس الحارقة. الرياح تكون غربية خفيفة السرعة.
وفي يوم الخميس، تبقى البلاد تئن تحت قبضة الموجة الحارة جدا دون تغير يذكر على درجات الحرارة.
وتسود أجواء صعبة وشديدة الحر منذ ساعات الصباح وتصل ذروتها في الفترة الممتدة بين العاشرة والنصف صباحا والرابعة والنصف عصرا.
الحرارة ستحلق إلى قيم مرتفعة جدا تتراوح بين 36 و39 مئوية في المناطق الجبلية وقد تكسر حاجز مئوية في بعض المناطق الحبلية المنخفضة الارتفاع.
وفي المناطق الغورية والبحر الميت تتجاوز الحرارة حاجز 46 مئوية وقد تلامس 48 مئوية أيضا. مع ساعات المساء يصبح الجو لطيفاً لكن الحرارة ستبقى مرتفعة نسبيا.
يوم جديد من الأجواء الحارة جد في يوم الجمعة، دون تغير يذكر على درجات الحرارة وتبقى الحرارة أعلى من المعدلات السنوية العامة بأكثر من ست درجات مئوية.
ويحذر من التعرض المباشر لأشعة الشمس وننصح بتناول كميات من السوائل والماء. الأجواء الأصعب مرتقبة في الأغوار مع حرارة تصل إلى أكثر من 47 مئوية في بعض المناطق. الرياح تكون غربية.
في يوم السبت، تواصل الموجة الحارة جدا بالتأثير على البلاد دون تغير يذكر على درجات الحرارة وتبقى الحرارة تحلق عند نهاية الثلاثينيات مئوية في مختلف المناطق الجبلية وبحدة أقل في أعالي الجبال مع حرارة بالكاد ستنخفض عن 37 مئوية في أفضل الأحوال، وكذلك الحال في المناطق الساحلية التي ستشهد معدلات رطوبة عالية للغاية. مع ساعات المساء.