الحياة برس - قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت الثلاثاء، أن "إسرائيل" تعرف كيف ترد بمفردها على إيران، بعد أن أكدت واشنطن أنها تدرس الرد الجماعي مع شركائها الدوليين، بعد إتهام إيران بالهجوم على ناقلة نفط إسرائيلية.
وقال بينيت خلال زيارته مقر قيادة المنطقة العسكرية الشمالية برفقة رئيس أركان الجيش أفيف كوخافي، أنه يعمل على حشد العالم بخصوص الملف الإيراني وملف السفينة، وأكمل قائلاً:" نعلم أيضا كيف نعمل بمفردنا".
وأضاف "فور الهجوم الإيراني على السفينة، شاركنا معلوماتنا الاستخباراتية مع أصدقائنا في الولايات المتحدة وبريطانيا وفي دول أخرى"، مشيرا إلى أنه "لا أحد يساوره الشك في هوية الطرف الذي يقف وراء هذا الحدث، ولكننا قدمنا أدلة قاطعة لتأكيد ذلك".
وشدد بينيت أن "إيران باتت تعلم ما هو ثمن تهديد أمن إسرائيل، ويجب على الإيرانيين أن يفهموا بأنه لا يمكن الجلوس بكل راحة في طهران وإشعال الشرق الأوسط بأسره من هناك. هذا الأمر قد انتهى".
وتعرضت سفينة "ميرسر ستريت" التابعة لشركة الشحن "زودياك" التي تديرها عائلة عوفر الإسرائيلية، يوم الخميس الماضي، لهجوم في خليج عمان، أسفر عن مقتل إثنين من أفراد الطاقم، بريطاني وروماني.