الحياة برس - أكد ما يسمى بمجلس المستوطنات رفضه السماح للفلسطينيين بالبناء في مناطق "جيم"، في حين يتم تقييد البناء في المستوطنات حسب زعمهم.
وقال بعد جلسة طارئة الليلة الماضية، بأن حكومة تربد البناء لليهود ببناء للفلسطينيين " لا حق لها في الوجود".
وقال رئيس المجلس المحلي بنيامين يسرائيل غانتس انه تمت المصادقة على بناء 14 وحدة سكنية فقط من خلال الفي طلب وبالمقابل تم اقرار بناء الف وحدة سكينية للفلسطينيين، وينظم المجلس ظهر اليوم مظاهرة وعقد جلسة لرؤساء مجلس المستوطنات قبالة مكتب رئاسة الوزراء .
يشار أن سلطات الإحتلال تعزم الموافقة على إعطاء تصاريح ببناء 1000 وحدة سكنية للفلسطينيين في مناطق "جيم" الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية بشكل كامل، كما ستسمح ببناء 2200 وحدة إستيطانية جديدة.