الحياة برس - أدت صاعقة رعدية لنفوق مئات الأغنام والخراف بضربة واحدة في منطقة نينوتسميندا جنوبي جورجيا، مساء أمس الجمعة.
وقال نائب رئيس المدينة في تصريحات صحفية، أن صاعقة رعيدة قوية في الليل ضربت المكان، وفي الصباح أخبر مزارع محلي بأن مئات من الأغنام نفقت جراء الصاعقة.
وأكد أن خبراء سيقدمون تقريراً مفصلاً حول سبب النفوق الجماعي لأن هذه أول مرة تؤدي صاعقة لنفوق هذا العدد الكبير.
وعلى حسب أسعار الخراف في جورجيا، يبلغ سعر الخروف الواحد تقريب 350 لاري"110 دولار"، وبذلك تكون الخسارة أكثر من 60 ألف دولار.