الحياة برس -  واصلت قوات الاحتلال والمستوطنون، اليوم الأربعاء، انتهاكاتهم بحق أبناء شعبنا ومقدساتهم وممتلكاتهم.
وفي السياق، استشهد مواطن وأصيب آخر في محافظة رام الله والبيرة، وأصيب مواطن بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وآخران بقنابل الغاز، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لتظاهرة سلمية، شرق محافظة رفح جنوب قطاع غزة. كما اعتقلت قوات الاحتلال 12 مواطنًا بينهم ثلاثة نساء، وهدمت منزلين قيد الإنشاء في محافظة بيت لحم، وثلاث منشآت في محافظة نابلس، فيما جدد المستوطنون اقتحامهم للمسجد الأقصى المبارك.

استشهاد مواطن وإصابة آخر في رام الله و3 إصابات في غزة

وفي محافظة رام الله والبيرة، استشهد الشاب رائد يوسف جاد الله (39 عامًا) قرب قرية بيت عور التحتا غرب رام الله، بعد أن أطلق جنود الاحتلال النار عليه وتركوه ينزف إلى أن ارتقى شهيدًا.
كما أصيب، الشاب محمد عطا موسى من بلدة نعلين غرب رام الله، وذلك بعد أن أطلق عليه جنود الاحتلال الرصاص قرب حاجز عسكري على مدخل البلدة.
وفي المحافظات الجنوبية، أصيب مواطن بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وآخران بقنابل الغاز، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لتظاهرة سلمية، شرق محافظة رفح جنوب قطاع غزة.
وأفاد مراسلنا بأن شابًا أصيب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط في منطقة الصدر ووصفت جروحه بالمتوسطة، في حين أصيب شابين آخرين بشظايا قنبلة غاز في الفخذ، وبقنبلة غاز مباشرة في الحوض ووصفت إصابتهما بالطفيفة، إضافة إلى عدة إصابات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، تم علاجهم ميدانيًا من قبل الطواقم الطبية المتواجدة في المكان.
وأضاف أن جنود وقناصة الاحتلال المتمركزين داخل مواقعهم العسكرية وخلف السواتر الرملية المقامة شرق القطاع، فتحوا نيران أسلحتهم وأطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع صوب مئات الشبان الذين تظاهروا على مقربة من السياج الفاصل شرق المحافظة.

اعتقال 12 مواطنا بينهم ثلاثة نساء

وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مديرة مدرسة وموظفة إدارية، في حي وادي الجوز، واستدعت معلمتين.
وأفادت مصادر محلية لـ"وفا"، بأن قوات الاحتلال اقتحمت مدرسة الشابات المسلمات الثانوية، خلال الدوام الدراسي، واعتقلت مديرتها إكرام الوحيدي؛ بحجة اجتماعها بموظفين تابعين لمكتب وزارة التربية والتعليم الفلسطيني.
وأضافت، أن تلك القوات اعتقلت موظفة النشاطات رنا عبيدات، واستولت على عدد من الحواسيب والملفات التي تخص العمل التربوي والإداري. كما سلّمت قوات الاحتلال استدعاءين للمعلمتين لما أبو السعود، وغدير الجولاني، لمراجعة مخابراتها في مركز التحقيق والتوقيف "المسكوبية".
وفي محافظة جنين، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، زوجة أسير وشابا من جنين ، وهما: المواطنة غدير عدنان قرارية، عقب مداهمة منزل ذويها في قرية الفندقومية جنوبًا، والعبث بمحتوياته، وهي زوجة الأسير مالك ياسر فشافشة ( 29 عامًا) من بلدة جبع الذي اعتقله الاحتلال الشهر الماضي، والشاب أحمد صلاح أبو رميلة من بلدة يعبد، أثناء مروره عن حاجز عسكري "دوتان".
وفي محافظة بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال 5 مواطنين من محافظة بيت لحم، وهم: حسنين حسن شوكة (59 عامًا)، ويوسف عياد الهريمي، من شارع الصف وسط بيت لحم، بعد دهم منزليهما وتفتيشهما، ومصطفى صالح أبو حماد (20 عامًا)، من مخيم عايدة شمالا، بعد أن أوقفه جنود الاحتلال المتمركزون على حاجز "الكونتينر" شمال شرق بيت لحم، والفتيين عيسى محمد زرينة (17 عامًا)، من منطقة بير عونة في مدينة بيت جالا، ومنصور صالح فرج (16 عامًا) من مخيم عايدة، أثناء تواجدهما بالقرب من جدار الفصل العنصري في مدينة بيت جالا.
وفي محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، ثلاثة مواطنين وهم: إياد البو من بلدة حلحول شمال الخليل، ووائل عايد ربعي من بلدة دورا جنوبًا، ويسري أبو قبيطة أثناء توجهه الى عمله داخل أراضي الـ48. كما داهمت قوات الاحتلال منزل المواطن أحمد زيدان في بلدة خاراس وفتشته وعبثت بمحتوياته.
وفي محافظة رام الله والبيرة، اعتقلت قوات الاحتلال شابين هما، معن ماهر البرغوثي، بعد اقتحامها بلدة كوبر غرب رام الله، فيما دارت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في البلدة وفي بلدة بيرزيت المجاورة، وأحمد منير الريماوي (21 عامًا) بعد مداهمة منزل ذويه، والعبث بمحتوياته في بيت ريما شمال رام الله .

هدم منزلين وثلاث منشآت في بيت لحم ونابلس

وهدمت قوات الاحتلال منزلين قيد الإنشاء في قرية بيت تعمر شرق بيت لحم، وثلاث منشآت في قرية دوما جنوب نابلس.
وفي محافظة بيت لحم، هدمت قوات الاحتلال منزلا قيد الإنشاء يعود للمواطن عليان صلاح زواهرة، بحجة عدم الترخيص في حي الزواهرة في بيت تعمر، كما هدمت منزلا آخر قيد الإنشاء يعود للمواطن نصري محمد صبيح في قرية حرملة شرق بيت لحم .
وفي محافظة نابلس، هدمت جرافات الاحتلال منشأة زراعية تعود للمواطن فارس سلاودة في منطقة الرهية، وأخريين من الصفيح في منطقة العقدة شرق القرية تعود لمواطن من مدينة القدس.

مستوطنون يقتحمون الأقصى

وفي القدس المحتلة، اقتحم مستوطنون المسجد الأقصى المبارك، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال.
وأفاد شهود عيان، بأن عددا من المستوطنين اقتحموا الأقصى على شكل مجموعات، من جهة باب المغاربة، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته، إلى أن غادروه من باب السلسلة.