الحياة برس -  طالبت فعاليات جنين ومخيمها، مساء اليوم الاثنين، كافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية بالتدخل والضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي لتسليم جثامين تسعة شهداء محتجزة في ثلاجات الاحتلال، وشهداء مقابر الأرقام من محافظة جنين.
جاء ذلك خلال الاعتصام المتواصل منذ 48 يوما بميدان عميد الأسرى كريم يونس في جنين، بمشاركة عائلات الشهداء وفصائل العمل الوطني والإسلامي وفعاليات جنين ومخيمها.
وأكد المشاركون في الوقفة استمرارهم في تنظيم سلسلة من الفعاليات حتى يتم تسليم جثامين الشهداء، ووقف سياسة العقاب التعسفي بحق الحركة الأسيرة، وخاصة الأسرى الذين انتزعوا حريتهم وأعيد اعتقالهم ويتعرضون لشتى انواع التعذيب النفسي والجسدي. وطالبوا ببذل مزيد من الجهود وتنظيم المزيد من الحراكات نصرة للأسرى.
وذكر ذوو الشهيد محمود سناجل كميل ، أن ذوي الشهداء في كافة محافظات الوطن سوف ينظمون غدا لقاء موسعا في ديوان آل جودة مع المراكز القانونية والحقوقية التي تتابع ملف جثامين الشهداء، وذلك بهدف الاطلاع على ما وصلوا اليه في ملف استرداد جثامين أبنائهم الشهداء.