الحياة برس -  هاجم مستوطنون، مساء اليوم الخميس، مركبات المواطنين بالحجارة والزجاجات الفارغة قرب بلدة سيلة الظهر، ونصبت قوات الاحتلال الإسرائيلي حواجز عسكرية جنوب جنين.
وأفادت مصادر محلية ، أن مستوطنين هاجموا مركبات المواطنين بالحجارة والزجاجات الفارغة بالقرب من بلدة سيلة الظهر، كما استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي على كاميرات تسجيل بعد اقتحامها البلدة ومداهمة عددًا من المحال التجارية.
وأضافت أن قوات الاحتلال كثفت من تواجدها العسكري جنوب جنين، ونصبت عدة حواجز عسكرية على مفترق بلدة عرابة، وآخر عند "واد دعوق" وعلى الشارع الرابط بين بلدتي عرابة ويعبد، وشرعوا بتوقيف المركبات وتفتيشها والتدقيق في بطاقات الهوية للمواطنين.