الحياة برس - نشرت اللبنانية رولا يموت فيديو جديد من داخل حمام وهي عارية تماماً وتستحم، في حين أن شخص غريب تواجد معها وكان يصورها.
ولم يظهر وجه رولا يموت في الفيديو الذي نشرته على حسابها الشخصي في انستغرام، وحصد على أكثر من 2 مليون مشاهدة.
انهمرت على فيديو رولا يموت التعليقات منها المعجب بجمال جسدها، ومنها تعليقات ناقمة وغاضبة من تصرفاتها الجريئة.
رولا يموت البالغة من العمر 37 عاماً معتادة على نشرها صور جريئة وعارية ومقاطع فيديو وأصدرت سابقاً فيديو كليب يحتوي على كمية اغراء كبيرة جداً، وهي شقيقة هيفاء وهبي.

المصدر: الحياة برس - مواقع التواصل