الحياة برس - تماشيا مع قوانين التشديد بسبب جائحة الكورونا عقد فرع غرب المانيا للاتحاد النسائي الاوروبي الفلسطيني مؤتمره الاول. ورغم هذه الظروف فقد اكتمل النصاب باكثر من ثلثي عضوات الاتحاد. 
وقد ناقش المؤتمر وضمن جدول اعماله.
١- اوضاع المراة الفلسطينية في المانيا كام واخت وبنت سواء بطرق العناية بالاطفال او توثيق العلاقات الاجتماعية او الاندماج بالمجتمع ورفض الانعزال دون الذوبان والتمسك بالثقافة والحضارة العربية. 
٢- اساليب دعم شعبنا في الداخل ومخيمات اللجوء سواء بالدعم المالي او المساعدات العينية او مساعدة الطالبات والامهات.
٣- واخيرا تم انتخاب الهيئة الادارية لفرع الاتحاد:
- السيدة امل حمد/ رئيسة لفرع الاتحاد
- السيدة سلوى رشماوي / نائبة الرئيسة
- السيدة رندا الاشقر
- السيدة امال الخطيب
- الدكتورة سميرة ابراهيم كاعضاء الهيئة الادارية.
تم التصويت بالاكمال من اعضاء المؤتمر على الهيئة الادارية.
 وبعد المؤتمر مباشرة بدأت الندوة التثقيفية حول سرطان عنق الرحم قدمتها الدكتورة الاخصائية سميرة ابراهيم وبمشاركة نسائية واسعة من مدن : لودنشايد، فوبرتال، اخن، بون وكولونيا. 
وحفاظا على التراث الفلسطيني وتأكيدا على هوية الثوب الفلسطيني اصرت النساء المشاركات على ارتداء الثوب الفلسطيني الاصيل.
الاتحاد النسائي الاوروبي الفلسطيني في غرب المانيا
18/12/2021

المصدر: الحياة برس