الحياة برس - شارك المئات من المتطرفين المستوطنين الخميس، في إقتحام أراضي زراعية لمواطنين بين بلدتي سيلة الظهر وبرقة شمال نابلس.
وأفادت مصادر محلية بأن المتطرفين اقتحموا موقع مستوطنة "حومش" المخلاة، إنطلاقاً من مستوطنة "شافي شمرون" شمال غرب نابلس.
جاء ذلك وسط إنتشار كبير لجيش الاحتلال واغلاق الطرق الثلاث الرابط بين قرية برقة والشارعالواصل بين جنين ونابلس بالسواتر الترابية.
كما أغلقت قوات الاحتلال الطريق الواصل بين بلدتي سيلة الظهر ودير شرف معلنة المنطقة بأنها منطقة عسكرية مغلقة حماية للمستوطنين.

المصدر: الحياة برس