الحياة برس - أجبرت سلطات الإحتلال الإسرائيلي، عائلة دبش على هدم منزلها في قرية صور باهر في القدس، وهو ما تقوم به العائلة منذ خمسة أيام.
وتعمل العائلة على هدم منزلها الذي سكنت به قبل 6 سنوات فقط، تجنباً لتحمل تكاليف الهدم من بلدية الإحتلال التي قد تصل لنحو 25 ألف شيكل، ويعمل أفراد العائلة على الهدم يدوياً.
وأضافت أن العائلة تلقت إخطارًا بالهدم قبل نحو عشرين يومًا، علمًا أنها دفعت غرامات بناء لبلدية الاحتلال وصل مجموعها إلى 25 ألف شيقل.
وتوجهت العائلة أكثر من مرة لبلدية الاحتلال لإلغاء أمر الهدم، لكن دون جدوى، ووضعتهم أمام خيارين؛ إمّا الهدم القسري، أو هدم آلياتها مقابل دفع جميع التكاليف المترتبة على ذلك.
المنزل مكون من 6 غرف ويسكنه 11 فردًا، عاشوا فيه أجمل أيامهم وذكرياتهم لـ 6 سنوات، لكن هذا الأمان تحوَّل إلى ركام، بقرار من سلطات الاحتلال.

المصدر: الحياة برس - وكالات