الحياة برس - بمشاركة رئيس دولة فلسطين محمود عباس، شيّع جثمان وزير الشؤون المدنية الأسبق جميل الطريفي (أبو يوسف)، ظهر اليوم السبت، من مقر الرئاسة بمدينة رام الله.

وشارك في مراسم التشييع الرسمية رئيس الوزراء محمد اشتية، وأعضاء من اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير، والمركزية لحركة "فتح"، والحكومة، وأفراد عائلته.

واصطف حرس الشرف أثناء وصول جثمان الوزير الأسبق جميل الطريفي إلى مقر الرئاسة، وحمل نعشه على أكتاف الجنود، مرورا أمام ثلة من حرس الشرف، وعزف النشيد الوطني الفلسطيني وموسيقى جنائزية.

وألقى الرئيس والمشاركون نظرة الوداع الأخيرة على جثمانه، ووضع على نعشه اكليلا من الزهور، وذلك قبل أن يتوجه الموكب الجنائزي إلى مقبرة مدينة البيرة، لمواراته الثرى.

المصدر: الحياة برس