الحياة برس - توفي مساء الأحد، الإعلامي المصري وائل الإبراشي عن عمر يناهز "58 عاماً"، بعد صراعه لأشهر فيروس كورونا.
وكان وائل الإبراشي رحمه الله، قد أصيب بالفيروس قبل عام تقريباً، ولكن بقي يعاني من مضاعفات الإصابة حيث تلف جزء كبير من الرئة نتيجة الوباء.
وخضع للعلاج في أحد المشافي لفترة طويلة، وتم الحديث عن تحسن حالته الصحية، وبدأ خضوعه للعلاج الطبيعي للعودة لعمله الإعلامي، ولكنه فارق الحياة في النهاية.
وفاته كانت صدمة للكثيرين من متابعيه ومحبيه، حيث أن الأخبار سابقاً كانت تتحدث عن تحسنه وهو أعلن بنفسه قرب عودته للظهور الإعلامي.
وقال حسن نجل شقيقه من خلال المنشور "إنا لله وإنا اليه راجعون البقاء والدوام لله.. عمي الإعلامي وائل الابراشي في ذمة الله، أرجو الدعاء له بالرحمة والمغفرة".

المصدر: الحياة برس - وكالات