الحياة برس -  استشهد الليلة، شاب من بلدة الخضر جنوب بيت لحم، إثر اصابته بجروح خطيرة جراء إطلاق الاحتلال الرصاص عليه.

وأفادت مصادر بوزارة الصحة، في وقت لاحق، باستشهاد الشاب محمد علي احمد غنيم (21 عاما) متأثرا بجروحه الخطرة.

واوضحت مصادر امنية لمراسلنا، أن الشاب غنيم اصيب برصاصة في الظهر خرجت من صدره بينما كان يتواجد في محيط منزلة الواقع قرب جدار الفصل العنصري، ونقل لمستشفى اليمامة في الخضر لتقديم الإسعافات اللازمة له الا أنه فارق الحياة.

ويأتي استشهاد الشاب غنيم بالتزامن مع تصعيد الاحتلال ممارساته القمعية والانتقامية ضد المواطنين وذلك بقرار سياسي اتخذه رئيس حكومة الاحتلال، نفتالي بينيت، إذ شهد اليوم، الأحد، استشهاد سيدتين برصاص الاحتلال في بيت لحم والخليل، وإصابة شاب بجروح حرجة في جنين، واستهداف مركبة فلسطينية قرب معبر الظاهرية جنوب الخليل.

المصدر: الحياة برس -