الحياة برس - دعت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" إلى النفير العام وشد الرحال إلى القدس، غدا الخميس، لمواجهة اقتحامات مزمعة للمستوطنين للمسجد الأقصى.

وقالت "فتح" في بيان، اليوم الأربعاء، إنها "دعت حركة فتح في الاقاليم الشمالية (الضفة الغربية)، كوادرها وابناء شعبنا الفلسطيني إلى النفير العام في كافة مناطق التماس، وشد الرحال إلى مدينة القدس والمسجد الاقصى".

وأكدت الحركة أنها "ستواصل التصدي للعدوان الاسرائيلي على مدينة القدس وجنين وكافة محافظات الوطن، بكل السبل المتاحة والتي كفلها القانون الدولي في مواجهة الاستعمار الاستيطاني الصهيوني".

وأهاب البيان "بأبناء شعبنا شد الرحال يوم غد (الخميس) الى المسجد الأقصى والاعتكاف به ورفع علم فلسطين في باحاته، رفضا لاقتحامات المستوطنين المتكررة".

وشدد البيان على وحدة الدم والمصير الفلسطيني ورفض كل محاولات الاحتلال تفتيت الوحدة الفلسطينية التي عمدت بدماء الشهداء.

واضاف البيان: "القدس قلب فلسطين، والضفة وغزة ساعديها الضاربين".

يذكر أن منظمات متطرفة دعت المستوطنين إلى اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى، بعد أن توقفت في الأيام العشرة الأخيرة من شهر رمضان، تحت ضغط الهبة الجماهيرية الواسعة، ومرابطة عشرات آلاف الفلسطينيين في المسجد طيلة الشهر الفضيل.


المصدر: الحياة برس