الحياة برس - أعلن وزير العمل الفلسطيني نصري أبو جيش الأحد، عن البدء بتحويل رواتب العمال داخل أراضي عام 1948 إلى البنوك الفلسطينية.
مشيراً إلى أن الدفعة الأولى من العمال المستفيدين من هذه الخدمة ستكون 7000 عامل، وأن الخدمة ستكون بدون ضريبة على التحويل.
وأوضح أبو جيش أن البنوك ستأخذ مقابل الخدمة دولار واحد فقط على أي حوالة ما بين 1000 - 10000 شيكل.
منوهاً إلى أن الخدمة تمت بعد الإتفاق مع سلطة النقد بخصوص التحويل عبر البنوك، ويأتي هذا في إطار المسؤولية الإجتماعية التي تقع على عاتق القطاع الحكومي والقطاع الخاص.
كما أن هذه الخطوة ستحمي العامل وتحافظ على حقوقه ومستحقاته نهاية الخدمة وبدل العطل والتأمين الصحي وغيرها، داعياً الوزير كافة العمال لفتح حسابات بنكية في البنوك الفلسطينية وتزويد رقم الحساب للمشغل الإسرائيلي لتحويل راتبه عليه.
وأضاف أبو جيش أن سماسرة التصاريح يستنزفون ثلث أجر العامل الفلسطيني مما يستنزف الإقتصاد الفلسطيني أيضاً، وأكد أنه يتم ملاحقة هؤلاء السماسرة قانونياً بالتنسيق مع الجانب الإسرائيلي.
وستكون وزارة العمل مشرفة على إصدار التصاريح بشكل إلكتروني كما كان الوضع قبل 5 سنوات للحفاظ على حقوق العمال.

المصدر: الحياة برس 
calendar_month14/08/2022 05:59 pm