الحياة برس - أجري موقع موقع "Next web" تجربة علي التحديث الجديد للميزة الخاصة بحذف الرسائل النصية المحرجة التي أرسلت عن طريق الخطأ قبل أن يتلقاها الشخص المُرسل إليه.
ولاحظ الموقع في التجربة التي أجراها أن الرسائل المحذوفة لا زالت تظهر، حتي بعد حذفها، سواء في المحادثات الخاصة او علي مجموعات "واتس آب"، مما سيزيد الحرج بصورة أكبر.
ونصح الموقع مستخدمي واتساب بكل الأحوال أن يحذروا لما يرسلونه ، خاصة مع أشخاص قد يستخدمون التطبيق بشكل مستمر ويبقون "نشطين" طوال الوقت.
وقدم "واتس آب" كان جميع المستخدمين في انتظارها، وهي القدرة علي حذف الرسائل المحرجة، لكن يبدو انها لا تعمل علي النحو المنظر منها، كما هو موضح في الصور التي نشرها الموقع.
واكتشف الباحثين بالموقع ثغرات أخري في التطبيق عن حذف الرسائل، حيث يمكن استعادتها باتباع بعض الخطوات.

--------------