الحياة برس - كتبت الصحف اليابانية، الاثنين، أن وزارة المالية للبلاد اعترفت حقا بأنها صححت الوثائق حول بيع قطعة أرض بسعر أقل بكثير لمؤسسة تعليمية مرتبطة باسم زوجة رئيس الوزراء شينزو آبي.
وأفادت بأن التصحيح تناول 14 وثيقة، وأزيل منها اسم آكي آبي.
وامتنع وزير المالية تارو أسو وغيره من كبار مسؤولي الدولة عن تعليق هذه الأنباء.
أما أمين مجلس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا فقال في مؤتمره الصحفي، اليوم الاثنين، إن "وزارة المالية تجري تحقيقا تفصيليا".
من جهتها قالت وكالة "كيودو" اليابانية إن واقع تصحيح هذه الوثائق قد يصبح حجة بالنسبة للمعارضة للدعوة إلى استقالة وزير المالية تارو أسو وهو أقرب شريك لشينزو آبي.
ونقلت الوكالة عن مصدر في الحكومة، أن تصحيح الوثائق تم العام الماضي بأمر من قيادة الوزارة وقبل إحالتها إلى البرلمان.

--------------