الحياة برس - تعتزم "هيئة تنمية المجتمع في دبي" التجهيز لإطلاق مبادرة "سحورهم علينا" لإيصال وجبات السحور للمساجد والأماكن المحيطة بها، عن طريق طائرات من دون طيار ستنقل نحو 10% من الوجبات.
ودعت حليمة محمد رئيس مجلس الشباب في الهيئة المتطوعين للاشتراك في مبادرة "سحورهم علينا"، مشيرة إلى أن إشراك أصحاب الهمم في المبادرة، شكل أولوية قصوى، وكان لا بد من البحث عن طريقة لجعلهم مشاركين بفاعلية في توزيع الوجبات، وسيكون دور أصحاب الهمم المتطوعين الإشراف على تحميل هذه الوجبات، ومراقبة إيصالها بسلام للمستفيدين.
وأفاد الشاب خلفان عبيد مصمم أنظمة طائرات من دون طيار والقائم تقنيًا على الفكرة، بأنه أمر مبتكر، أن يكون هناك إصرار على وجود دور تطوعي لأصحاب الهمم، ثم كانت هذه الفكرة الجديدة التي من خلالها سيتم تغذية الطائرة بالمعلومات ومن خلال خريطة للأماكن المستهدفة.
ولفت إلى أن الطائرة لها خطوط سير محددة سلفًا، وأنه يتم خلال هذا الأسبوع التدريب عليها، فيما تم استيراد 8 بطاريات شحن لها.
ومن المقرر أن تحمل الطائرة ما يقرب من 10 كيلوغرامات من وجبات السحور، ما يجعل هناك حاجة ماسة لشحن الطائرة بالطاقة باستمرار لتؤدي مهمتها على أكمل وجه.