الحياة برس - قال الرئيس الأميركي دونالد #ترمب الثلاثاء إن المباحثات التجارية مع كندا تمضي على نحو جيد وإن أوتاوا تريد إبرام اتفاق بشدة.
وعادت وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند إلى واشنطن يوم أمس الثلاثاء لإجراء مباحثات تهدف إلى إنقاذ اتفاقية #التجارة_الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا) خلال وقت قصير قبل انتهاء الموعد النهائي في الأول من أكتوبر.
ووفقا للمستشار الاقتصادي للبيت الأبيض لاري كودلو، فإن النقطة الشائكة الرئيسية في المناقشات يبدو أنها نظام الحصص لقطاع منتجات الألبان في كندا.
وتوصل الرئيس دونالد ترمب إلى اتفاق تجاري مع #المكسيك وهدد بالمضي قدما بدون كندا، وهو تحرك قد يقضي على نافتا التي تشمل تجارة قيمتها 1.2 تريليون دولار بين الدول الثلاث، ويثير المزيد من الاضطرابات في الأسواق المالية.
وقال مصدر كندي إن المفاوضين الكنديين يعتقدون أن من المحتمل جدا أن تستمر المحادثات حتى نهاية الشهر الحالي.
وأبلغ مسؤول أميركي رويترز أن كندا بحاجة إلى أن تذهب إلى مدى أبعد بشأن منتجات الألبان. وفي اتفاقها التجاري الذي توصلت اليه مؤخرا مع الاتحاد الأوروبي، قدمت كندا تنازلات بشأن واردات منتجات الألبان.
كلمات دالّة

--------------