الحياة برس - أكدت دراسة جديدة ما أشيع سابقاً عن فقدان ممثلي الأفلام الإباحية للرغبة الجنسية من كلا الجنسين.
حيث أظهرت الدراسة التي أشرفت عليها جامعة ميامي، أن واحدة من كل أربع ممثلات أفلام إباحية تعاني من خليل بالوظيفة الجنسية، ونصف الرجال الممثلين يعتمدون على العقاقير الجنسية للمساعدة بتحقيق انتصاب طويل.
وبحسب صحيفة ديلي ميل والتي اطلعت عليها الحياة برس، فإنه من خلال المقابلات مع أكثر من 100 ممثلة إباحية وجد الباحثون أن 25% منهن يكافحن من أجل الحصول على النشوة الجنسية، كما يعانين من آلام شديدة خلال ممارسة الجنس، أويعانين من انخفاض الرغبة الجنسية.
وخلال الدراسة التى شملت 100 رجل من ممثلى الأفلام الإباحية، وجد الباحثون أن 69% يستخدمون الأدوية المساعدة للانتصاب، ومعظمهم تحت سن 29 عاماً.
جوستين دوبين الكاتب الرئيس للدراسة أكد أن نجمات الإباحية معرضات للمشاكل الجنسية التي تصيب أي إمرأة.


--------------