الحياة برس - تواجه امرأة في ولاية فلوريدا الأمريكية اتهامات جنائية بعد نشرها العديد من الرسائل على وسائل التواصل الاجتماعي، تعبر فيها عن تصور نفسها وهي تقوم بتنفيذ عملية إطلاق نار على مجموعة كبيرة من الأشخاص.
الشابة الأمريكية تعمل راقصة في أحد النوادي الليلية، ووجهت لها تهمة نشر تهديدات بتنفيذ عملية إطلاق نار جماعية.
وكتبت الشابة قائلة حسب ما ترجمته الحياة برس :" أريد أن يحدث إطلاق نار جماعي في ليلة مزدحمة في مكان عام ".
وأضافت:" لدي رؤية لعملية إطلاق نار في مكان عام، وفيه مخرج واحد فقط، ويفضل أن يكون بار في ليلة مزدحمة، 2019 عام سيحدث فيه الكثير حسب خططي".
وعبرت الفتاة عن رغبتها بالحصول على بندقية آلية، كما عبرت عن تعاطفها ودعمها لمنفذ عملية إطلاق النار الجماعية داخل كنيسة عام 2015 في ساوث كارولينا والتي أدت حينها لمقتل 9 أشخاص.