الحياة برس - أعلنت وزارة المالية المصرية، الأحد، عن إنهاء نزاع بأكثر من 700 مليون جنيه (39.2 مليون دولار) بين مصلحة الجمارك وشركة مستوردة لسيارات مرسيديس بشأن تقييم أسعار السيارات.
وأضاف بيان الوزارة أن اللجنة الوزارية لفض منازعات الاستثمار التابعة لمجلس الوزراء أصدرت قرارا بتسوية وإنهاء النزاع القائم. حسب ما نقلت "رويترز". 
كان ماركوس شيفر رئيس قطاع الإنتاج في مرسيدس بنز الألمانية زار مصر الأسبوع الماضي حيث التقى برئيس الوزراء وأعلن عن نية شركته استئناف إنتاج السيارات في مصر قريبا.
ووفقا لرويترز، فقد تراجع صافي الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر إلى 1.1 مليار دولار في الفترة بين يوليو وسبتمبر من 2018، مقارنة مع 1.84 مليار دولار قبل عام.


--------------