الحياة برس - أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريباكوف الجمعة أن بلاده معنية وملتزمة بأمن إسرائيل نافياً أن تكون روسيا حليفة لإيران.
وقال ريباكوف أن روسيا طالبت إسرائيل بوقف هجماتها التعسفية في سوريا بعد تنفيذها عدة هجمات ضد أهداف إيرانية وسورية.
وردا على سؤال ما إذا كانت موسكو وطهران حليفتين على الأرض في سورية، قال ريباكوف إنه لم يكن ليستخدم هذه الكلمات لوصف العلاقة مع إيران، مضيفا أن بلاده لا تستخف بأهمية الخطوات التي تضمن الأمن لإسرائيل. 
يذكر أن روسيا كانت قد طالبت إسرائيل، قبل بضعة أيام، بوقف هجماتها في سورية. وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن "ممارسة الهجمات التعسفية من قبل إسرائيل على دولة سيادية، وهي سورية في هذا الحالة يجب أن تتوقف". 
جاءت تصريحات ريباكوف بعد تصريح لمسؤول إيراني يتهم روسيا بالتواطئ مع إسرائيل في الهجمات التي تستهدف سوريا، فيما اتهم عسكريين روس بإبطال عمل منظمة اس 300 خلال شن الطائرات الإسرائيلية تلك الهجمات.