الحياة برس - كشف مصادر إيرانية أن السبب الرئيسي لتقديم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف استقالته، هو عدم معرفته المسبقة بزيارة الرئيس السوري بشار الأسد إلى طهران الإسبوع الماضي.
وأفادت المصادر أن ظريف يرى أنه من الضروري إطلاعه على مثل هذه الزيارات واستشارته بها قبل الاتفاق عليها بصفته وزيراً للخارجية.
وقد رفض الرئيس الإيراني حسن روحاني استقالة ظريف.