الحياة برس - تل أبيب

نقل موقع "والا" العبري، عن زعيم حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان، قوله: "نحن نستسلم للإرهاب في الجنوب؛ هناك فوضى في الشمال والجنوب، وفي غضون عامين سنكون في وضع أسوأ وأكثر خطورة من حرب يوم الغفران".

وأضاف ليبرمان، أنه عندما حاول تغيير السياسة تجاه قطاع غزة و"إحباط الإرهاب"، كان هناك أعضاء في المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر (الكابينت)، يعتقدون أنه من الصواب إحباط وزير الجيش، مشيراً إلى أنه لم يكن لديه خيار حينها سوى الرحيل.