الحياة برس - وقعت شابة تركية عزباء ضحية نصب وإحتيال من عرافة إدعت أنها ستفك عنها النحس وتجلب لها عاشق.
وقالت المرأة " أس بي "، أنها دفعت مبلغ 6000 ليرة تركي " 1000 دولار أمريكي "، مقابل تغيير حظها البائس والعثور على زوج مناسب.
وحسب صحيفة ديلي ستار البريطانية التي أوردت النبأ، فإن العرافة " إتش آر "، إدعت أن الفتاة تحت تأثير " عمل " يحجب عنها الزواج وادعت أنها بحاجة لأموال لتفك هذا العمل.
وبالفعل دفعت الفتاة للعرافة المحتالة كافة المبالغ التي طلبتها ولكن لم يحدث أي تغيير ولم يأتي الزوج ولا الحبيب.
وبعدها عادت مرة أخرى لتسأل عن وضعها وأن حظها ما زال محجوباً، فطلبت منها العرافة 4000 ليرة تركية أخرى لفك اللعنة.
ولكن حظ الفتاة التعيسة لم يتغير على مدار ستة أشهر، فقررت التوجه للشرطة وتقديم شكوى بحق العرافة المحتالة.
وبالفعل تم توجيه تهمة الخداع والسلب والعبث بمعتقدات المرأة وإيمانها، وأصدرت المحكمة حكماً بسجن العرافة 3 سنوات.