الحياة برس - وقف سائحة صينية أمام دموع الشيطان لتلتقط صورة تذكارية في رحلة سياحية على جرف وسط المحيط الهندي في إندونيسيا.
السائحة كانت تستعد لإلتقاط صورة مع منظر طبيعي خلاف في منطقة تسمى دموع الشيطان في إندونيسيا.
وكان الموج يتلاطم خلف السائحة حتى وصلتها موجة ضخمة أطاحت بها في مكان بعيد.
وتداول مستخدمي مواقع التواصل في الصين مقطع قصير للحادثة وانتشر بشكل كبير للغاية.
وكانت المرأة بجزيرة نوسا ليمبونغان في إندونيسيا مع حشد من السياح عندما قررت الاقتراب قليلا من الأمواج الخطيرة. 
ويظهر في الفيديو السائحة وهي تستعد لالتقاط صورة بينما تقف على جرف، ويظهر من خلفها المحيط الهندي وموجة ضخمة به، يبدو أن مصورها استبعد أن تصيبها، لكن ما حدث كان العكس تماما.
فقد أخفت الموجة المرأة في غضون ثوان، لكن لحسن حظها، لم تلق بها إلى مياه المحيط الهائجة، ولم تسفر إطاحتها القوية عن إصابات جسمية، بل خرجت من الحادث بجروح طفيفة نسبيًا.