الحياة برس -  اطلع وزير شؤون القدس فادي الهدمي، في مكتبه في ضاحية الرام اليوم الخميس، القنصل البريطاني العام في القدس فيليب هول، على الأوضاع في مدينة القدس المحتلة وانتهاكات الاحتلال للاماكن المقدسة الاسلامية والمسيحية وفي مقدمتها المسجد الاقصى المبارك.
وثمن الهدمي، الموقف البريطاني الذي ما يزال يؤمن بحل الدولتين كخيار وحيد لإنهاء الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، داعيا دول الاتحاد الاوروبي الى مواصلة دعم الحقوق الفلسطينية المشروعة وتطبيق مبادئ الحرية والعدالة وحقوق الانسان والاعراف والقوانين المتعلقة بالحقوق الطبيعية في الصراع الدائر في اراضي دولة فلسطين المحتلة.
واوضح، ان اسرائيل تعتبر نفسها فوق القانون، وان التأييد الاميركي يدفعها للامعان في سياساتها العنصرية تجاه الشعب الفلسطيني، مشيرا الى اعتداءاتها السياسية والحربية والاجتماعية والاقتصادية على شعبنا، مطالبا بوقف انتهاكات الاحتلال للاماكن المقدسة الاسلامية والمسيحية وفي مقدمتها المسجد الاقصى المبارك، ووقف العقاب الجماعي والانصياع للقانون الدولي والغاء قرارات الهدم بحق منازل الفلسطينيين.
وتطرق اللقاء لأبرز التحديات التي تواجهها مدينة القدس، لا سيما في قطاعي الصحة والتعليم.
من ناحيته اكد القنصل البريطاني، بأن بلاده ما تزال تؤمن بحل الدولتين كخيار وحيد لإنهاء الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي. وان بلاده متمسكة بضوروة انهاء الصراع واحقاق الحقوق الفلسطينية المشروعة.