الحياة برس - احتفلت الممثلية الهندية لدى دولة فلسطين، بذكرى يوم تأسيس المجلس الهندي للعلاقات الثقافية، بحضور رسمي فلسطيني وهندي.
وعرض خلال الاحتفال الذي أقيم في مدينة رام الله، اليوم الاثنين، مشغولات يدوية وملابس ومنتجات تعكس السمات الثقافية الهندية، بالإضافة إلى معرض للصور وكتب ومطبوعات تناولت حياة الزعيم مهاتما غاندي.
وفي كلمته، أكد ممثل الهند في فلسطين سونيل كومار أهمية دور المجلس الهندي للعلاقات الثقافية في نشر هوية الهند وثقافتها وتنوعها لجميع دول العالم، مشيرا إلى أهميتها في فلسطين لقربها من الثقافة العربية.
وذكر أن المجلس تأسس عام 1950م، وأسسه أول وزير للتعليم في الهند عقب استقلالها أبو الكلام آزاد، ويهدف إلى المشاركة في تنفيذ السياسات والبرامج التي تتعلق بالثقافة الهندية الخارجية وتقويتها مع الشعوب والدول الأخرى وتشجيع التبادل الثقافي.
وأضاف كومار أن المجلس يعمل على تعزيز الروابط الأكاديمية والثقافية بين الهند وفلسطين، حيث تقدم الحكومة الهندية مئة منحة دراسية سنويا للطلبة الفلسطينيين في درجات البكالوريوس والماجستير والدكتوراة في الجامعات المرموقة.
ولفت إلى ان برنامج المنح يحظى بشعبية في فلسطين حيث استفاد الكثير من الفلسطينيين من هذه المنح منذ إطلاقه عام 1998م.