الحياة برس -  عزى سفير دولة فلسطين لدى فرنسا سلمان الهرفي، اليوم الاثنين، بوفاة دوق لوكسمبورغ الأكبر السابق جان، وبضحايا تفجيرات سريلانكا.
وخلال زيارته مقر سفارة دوقية لوكسمبورج في العاصمة باريس لتقديم واجب العزاء، أعرب السفير الهرفي عن خالص التعازي والمواساة برحيل الدوق الأكبر.
كما شارك الهرفي في مراسم العزاء التي أقيمت بمقر سفارة سريلانكا بباريس، لضحايا التفجيرات الإرهابية التي ضربت العاصمة السريلانكية كولومبو.
واعتبر الهرفي، في رسالة وجهها للسفير السريلانكي في باريس، أن الإرهاب واحد في أي مكان، وأن الشعب الفلسطيني الذي يعاني من إرهاب دولة الاحتلال المنظم بشكل يومي، يشعر بالحزن والأسى لما أصاب الشعب السريلانكي، ويواسي أهالي الضحايا الأبرياء.