الحياة برس - قال أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" ماجد الفتياني، إن المجلس يواصل اجتماعاته التشاورية لليوم الثاني، لاستكمال البحث في آليات التصدي لما يسمى "صفقة القرن"، وورشة المنامة.

وأوضح الفتياني لإذاعة "صوت فلسطين، اليوم الاربعاء، ان اجتماع اليوم سيبحث الآليات والوسائل والبرامج الممكن تطبيقها داخل الوطن وخارجه وعلى رأسها الحراك الشعبي والتوجه الى الأحزاب والجهات العربية والدولية للتأكيد على تأييد موقفنا الرافض للحلول التصفوية في مرحلة هي الأخطر في تاريخ قضيتنا.