الحياة برس - تعرض مقاتلو حركة طالبان الأفغانية لهجمات عدة من الجيش الأفغاني من جهة، ومسلحي تنظيم الدولة من جهة أخرى مما أدى لمقتل ما يزيد عن 35 ملسحاً.
بداية أعلن تنظيم الدولة عن استهدافه ثكنتين عسكريتين لحركة طالبان في منطقة كورنجل في كنر أمس الثلاثاء، فيما عاد تنظيم طالبان ليرد الهجوم وهاجم مناطق يسيطر عليها تنظيم الدولة في منطقة ديكل في كنر.
وقال تنظيم الدولة عبر حساباته على مواقع التواصل الإجتماعي أن 21 قتيلاً من طالبان قتلوا خلال المواجهات أمس، ولم يكشف عن خسائره.
من جانبه أعلن الجيش الأفغاني مقتل 15 مسلحاً من حركة طالبان في هجوم مباغت استهدف شبكة أنفاق للحركة في إقليم فارياب شمال البلاد.
وقال الجيش في بيان له الأربعاء، أن قوات خاصة أفغانية نجحت بالتسلل لشبكة أنفاق لمسلحي طالبان وقامت بتفخيخها وتفجيرها خلال تواجد عدد كبير من أفراد الحركة.


المصدر: الحياة برس + وكالات