الحياة برس - أضاءت بلدية الاحتلال في القدس، مساء اليوم الأربعاء، سور القدس التاريخي برسومات وايحاءات تلمودية استفزازية، تزامنا مع بدء ما يسمى "مهرجان الأنوار" العبري، الذي يستمر لمدة أسبوع.
وتركزت الأضواء على مقاطع من سور القدس في منطقة باب العامود، والمنطقة الممتدة حتى باب الخليل مرورا بباب الجديد.
وتحاول بلدية الاحتلال من خلال هذه الرسومات؛ عرض تاريخ مزور للمدينة المقدسة يتماشى مع أساطير "تلمودية" حول المكان.