الحياة برس - الكثير منا يرى البقع البنية على أيدي وأجساد كبار السن في أكثر الأحيان، وهي بقع تظاهر غالباً عندما يدخل الشخص في مرحلة الشيخوخة، ولكن سنتعرف في هذا الموضوع الطبي على تفاصيل هذه البقع وأسبابها وطرق علاجها والوقاية منها أيضاً.

اسباب ظهور البقع البنية على الجلد

من أسباب البقع البنية أو الرمادية أو حتى السوداء التي تظهر على الجلد مع تقدم العمر، عادة ما تظهر في المناطق المعرضة بشكل كبير لأشعة الشمس مثل الوجه والظهر والكتفين والظهر العلوي والساعدين، ولا تشكل أي خطورة ولا تسبب مشاكل صحية، ولكن البعض يحاول إزالتها لأسباب جملية فقط.
وقد تظهر البقع في أي عمر وهي ليس حكراً على كبار السنة، ولكنها أكثر شيوعاً عند الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 40 عاماً، وبشرتهم خفيفة ويتعرضون كثيراً لأشعة الشمس.
ومن أسباب ظهور البقع أيضاً الإفراط في إنتاج الميلانين، وهو المسؤول عن لون البشرة، وغير معروف لماذا يتم الافراج بانتاج الميلانين مع التقدم بالسن، ولكن من المحتمل أن يكون الأمر مرتبطاً بتسارع عملية تصبغ البشرة المتأثرة من أشعة الشمس أو مصار إشاعية أخرى تنتج أشعة فوق بنفسجية.

علاج البقع البنية الظاهرة على الجلد

ليس من المهم إجراء فحوصات طبية خاصة في هذا الأمر، ولكن من الجيد إستشارة طبيب الأمراض الجلدية.
ويمكن علاجها عن طريق مراهم تساعد على تخفيف لونها وتبييضها، ولكن يجب أيضاً إستخدام واق من الشمس خلال العلاج لأن الكريمات العلاجية تجعل البشرة أكثر عرضة للتلف بالأشعة فوق البنفسجية.
ويمكن علاجها من خلال العلاج بالضوء النبضي المكثف (IPL)، وهو الذي يستهدف الميلانين من خلال موجات الضوء، ويعمل على إزالة الطبقة الخارجية من الجلد، ولكن لها آثار جانبية ومضاعفات لذلك من المهم مراجعة طبيب متخصص قبل الاقدام عليها.
ويمكن أن تقلل من خطر ظهور هذه البقع من خلال عدم التعرض لأشعة الشمس خلال ساعات الذروة، واستخدام واق من الشمس، وارتداء قبعة وأكمام طويلة.


المصدر: الحياة برس