الحياة برس - انطلقت الثلاثاء، أعمال المؤتمر الفلسطيني الدولي الأول للبيئة الحاضنة للريادة، في قصر المؤتمرات في بيت لحم، بمشاركة رئيس الوزراء محمد اشتية، وحضور رئيس منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنتدى الاقتصادي العالمي ميريك دوسيك.
ويأتي المؤتمر بالشراكة مع فروع "جلوبال شيبرز" في فلسطين المنبثقة عن المنتدى الاقتصادي العالمي (WEF).
وقال وزير الدولة للريادة والتمكين المهندس أسامة السعداوي في تصريح صحفي، أن المؤتمر سيشكل قفزة في عالم ريادة الأعمال، لا سيما أنه يشهد مشاركة دولية متميزة، بحضور 200 من الخبراء والشركات والصناديق الاستثمارية والمؤسسات الريادية الأوروبية والدولية، بالإضافة إلى 200 من الرياديين الفلسطينيين، ومؤسسات القطاع الحكومي، والقطاع الأهلي، والشركات الفلسطينية.
 وتسعى "جلوبال شيبرز فلسطين" من خلال تنظيم المؤتمر الذي يحمل عنوان "تمكين البيئة الريادية" إلى توفير بيئة مواتية لاحتضان رياديي الأعمال في فلسطين، وتمكين الشباب الفلسطيني من الرياديين وأصحاب المشاريع الناشئة، من أجل توفير حاضنة قوية لهم على المستويين المحلي والعالمي.
ومن المقرر أن تتناول جلسات المؤتمر عددا من المواضيع والقضايا حول الاستعداد للثورة الصناعية الرابعة، والاقتصاد المعرفي، إلى جانب عرض تجارب الرياديين الفلسطينيين أمام ممثلي المؤسسات الريادية والشركات والصناديق الاستثمارية الأوروبية.