الحياة برس - فاطمة إبراهيم - منذ أيام واسم سعاد الأسير يتردد في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي، فهي عروس جديدة على الرغم من بلوغها ال81 عاماً. 
تعيش سعاد الأسير في بيت الأجداد التابع لوزارة التنمية الإجتماعية في مدينة أريحا بعد انتقالها من بيتها في نابلس قبل 3 سنوات، وهناك التقت بهاشم مصلح (65 عاماً) واتفقا على الزواج.
يؤمن هاشم بأن الإنسان يحتاج إلى شريك يقاسمه حياته مهما بلغ من العمر، وتقول سعاد إن زوجها ساعدها كثيراً خلال إقامتها في المركز، ووقف معها دائماً خصوصاً في أوقات تعبها.



المصدر : الوكالة الرسمية وفا