الحياة برس - أدانت حركة حماس الخميس، الهجوم الذي استهدف كنيس يهودي في ألمانيا في يوم ما يعرف باسم " يوم الغفران " الذي قتل خلاله شخصين.
وكتب القيادي في حركة حماس باسم نعيم :" بالتأكيد ندين الهجوم الخاطئ على الكنيس في مدينة هالي الألمانية، وقتل اثنين من الأبرياء ".
وأضاف:" هذا يؤكد أن الإرهاب خطر علينا جميعاً، وأن الارهاب لا ينتمي لأي دين أو أمة، وفلسطين معظمها تشعر بألم الإرهاب ".
يوم الغفران هو يوم مقدس لدى اليهود يحتفلون به في كل أنحاء العالم، وكان مسلحاً قد هاجم كنيس يهودي في مدينة هالي وقام ببث هجوم مباشرة على منصة لألعاب الفيديو.



المصدر: وكالات + الحياة برس