الحياة برس -  أصيب شابان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، نتيجة قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، مسيرة سلمية في بلدة ترمسعيا شمال مدينة رام الله.
وأفاد مراسلنا، بأن جيش الاحتلال، أطلق الرصاص المعدني، والغاز المسيل للدموع صوب مبنى بلدية ترمسعيا، حيث كان يتجمع عشرات المواطنين، استعدادا للمشاركة في مسيرة سلمية رفضا لإنشاء بؤرة استيطانية جديدة على أراضي البلدة.
وقالت مصادر محلية لوكالة الرسمية، إن مواجهات عنيفة اندلعت وسط البلدة، فيما اعتدى مستوطنون بحماية جيش الاحتلال على المواطنين، الذين حاولوا الوصول إلى الأراضي المهددة بالاستيلاء.
يتبع....