الحياة برس - ارتكب رجل مصري من محافظة البحيرة بارتكاب فعل شنيع وفاضح وبرر ذلك بأنه " ساعة شيطان "، معبراً عن ندمه واسفه.
القصة بدأت عندما قام شاب مصري بفتح صفحة باسم سيدة على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، وأسقط طفلين في شباكه وأخذ منهما صور وبدأ يهددهما بفضحهما.
وطلب منهما الحضور له واعتدى عليهما جنسياً بعد تصويرهما وهما يمارسان مع بعضهما تحت تهديد السلاح.
الأجهزة المختصة تمكنت من اعتقال المتهم وبعد مواجهته بالتفاصيل والادلة إعترف بفعلته المشينة وقال أنها ساعة شيطان وأضاف:" والله مكنت في وعيي ومعرفش عيالي هينظرولي إزاي دي كانت أول وآخر مرة ".
ودعت الأجهزة الأمنية الأهالي لمراقبة أطفالهم ومتابعتهم ومراقبة تصرفاتهم على مواقع التواصل.


المصدر: وكالات + الحياة برس