الحياة برس - تداول مؤخراً نشطاء أنباء عن وفاة الفنان المصري رامز جلال الإثنين، مما أصاب عائلته بحالة نفسية سيئة وإنهيار تام.
وقال شقيقه ياسر جلال، أنه بعد إنتشار نبأ وفاة رامز جلال، أصيبت العائلة بأذى نفسي كبير، وتواصلت مع رامز الذي لم يكن متواجد وقتها في المنزل للإطمئنان عليه.
ودعا الفنان المصري ياسر جلال الجميع لتحري الدقة قبل نشر أي شائعة، كما شن هجوما حادا على من نشرها بأنه مروج شائعات محترف حيث اختار الشائعة من طبيعة عمل رامز جلال في برامج المقالب وهو ما أدى إلى انتشارها.
مشيراً أنه سمع بالخبر من أحد أصدقائه الذي تواصل معه ليتأكد من الأمر بعد انتشار الخبر بشكل كبير عبر مواقع التواصل.