الحياة برس - أدانت القائمة المشتركة، حملة التحريض الشرسة التي أطلقها أمس السبت، رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، ضد الجماهير العربية وقياداتها في أراضي الـ48.
واعتبرت القائمة المشتركة، في بيان صحفي اليوم الاحد، أن هذا التحريض الذي يطلقه نتنياهو ضد أعضاء الكنيست العرب والجماهير العربية ونشره للأكاذيب التي تتهمهم بدعم الإرهاب ليست إلا محاولة للحفاظ على مقعده الهش، الذي كان للجماهير العربية دور كبير في زعزعة استقراره.
وأكدت أنه لا يمكن لأحد أن يخرج الجماهير العربية وقياداتها خارج اللعبة السياسية، وشرعية النواب العرب تستمد من قبل الجماهير التي انتخبتهم ليمثلوها في الكنيست وحمل قضاياها وهمومها.
يذكر ان القائمة المشتركة حصلت في الانتخابات الاسرائيلية الاخيرة، التي جرت في الـ 17 من سبتمبر/أيلول على 13 مقعدا من أصل 120، وتمثل القائمة تحالفا سياسيا يضم أربعة أحزاب عربية في إسرائيل، وهي الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، والتجمع الوطني الديمقراطي، والقائمة العربية الموحدة، والحركة العربية للتغيير.