الحياة برس - قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأحد، أنه بحث مع المجلس الوزاري الأمني المصغر " الكابينت "، مخاطر الطائرات المسيرة التي يتم إطلاقها من قطاع غزة أو الحدود الشمالية مع سوريا ولبنان.
وأشار نتنياهو خلال إفتتاحه الجلسة الإسبوعية للحكومة، أن طائرة مسيرة من غزة مخصصة للتصوير، حاولت أمس إجتياز السياج الفاصل وتم إسقاطها.
مضيفاً أن هذا يعتبر تهديداً جديداً ومتطوراً، ويتم العمل على تطوير وسائل تكنولوجية وغيرها للقضاء على هذا التهديد وإحباطه، واعداً بالوصول لنتائج هي الأفضل في العالم في هذا المجال.
يشار أن المقاومة الفلسطينية سيرت عدداً من الطائرات الصغيرة بدون طيار أكثر من مرة فوق الأراضي المحتلة، وكشفت المقاومة عن إمتلاكها لطائرات بدائية الصنع يمكنها التصوير، وأخرى يمكنها حمل قنابل صغيرة.
وقد تبنت كلاً من كتائب القسام الجناح العسكري لحماس، وسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي عمليات إستهدفت قوات الإحتلال بتلك الطائرات في أوقات سابقة.


المصدر: وكالات + الحياة برس