الحياة برس -  أطلعت نقابة الصحفيين، اليوم الثلاثاء، عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين جيم بو ملحة، على الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق الصحفيين الفلسطينيين والمؤسسات الإعلامية.
جاء ذلك خلال اجتماع عقد بمقر النقابة في رام الله بناء على دعوة من نقابة الصحفيين، بحضور أعضاء من الأمانة العامة للنقابة، ولجنة الحريات، وفريق الرصد في اللجنة، الذين وضعوا بو ملحة في صورة الانتهاكات الاسرائيلية بحق الصحفيين والمؤسسات الإعلامية بشكل ممنهج ومدروس.
وأكد نقيب الصحفيين ناصر أبو بكر ضرورة وقوف الاتحاد الدولي للصحفيين إلى جانب الصحفيين الفلسطينيين في ظل هذه الهجمة، وأن يكون هناك شيء ملموس لمؤازرة الصحفيين الفلسطينيين.
بدوره استعرض رئيس لجنة الحريات محمد اللحام حجم الانتهاكات الاسرائيلية وشكلها، مشددا على ضرورة أن تكون هناك مشاركة حقيقية من كافة صحفيي العالم في عرض أشكال الانتهاك بحق الصحفيين الفلسطينيين.
من جانبه أكد بو ملحة حرص الاتحاد على سلامة الصحفيين الفلسطينيين، وأنه مستعد لتنفيذ تدريبات خاصة بالسلامة المهنية للصحفيين، ودعا إلى ضرورة تطوير آليات توثيق الانتهاكات بحق الصحفيين الفلسطينيين للاستفادة من ذلك بنشر هذه التوثيقات على المستوى الدولي، مشيرا إلى أهمية تسليط الضوء على الانتهاكات التي تتعرض لها الصحفيات الفلسطينيات في الميدان لخطورته وحساسيته.